الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى ما كان لبشر أن يؤتيه الله الكتاب والحكم والنبوة ثم يقول للناس كونوا عبادا لي من دون الله

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

ما كان لبشر أن يؤتيه الله الكتاب والحكم والنبوة ثم يقول للناس كونوا عبادا لي من دون الله ولكن كونوا ربانيين بما كنتم تعلمون الكتاب وبما كنتم تدرسون

79- ونزل لما قال نصارى نجران إن عيسى أمرهم أن يتخذوه ربا، ولما طلب بعض المسلمين السجود له - صلى الله عليه وسلم - ما كان ينبغي لبشر أن يؤتيه الله الكتاب والحكم أي: الفهم للشريعة والنبوة ثم يقول للناس كونوا عبادا لي من دون الله ولكن يقول كونوا ربانيين علماء عاملين منسوبين إلى الرب بزيادة ألف ونون تفخيما بما كنتم تعلمون بالتخفيف والتشديد، الكتاب وبما كنتم تدرسون أي: بسبب ذلك فإن فائدته أن تعملوا.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث