الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 94 ] المغربي

الشيخ الجليل ، الأمين أبو بكر ، أحمد بن منصور بن خلف بن حمود المغربي الأصل ، النيسابوري .

حدث عن : أبي طاهر بن خزيمة ، وأبي محمد عبد الله بن أحمد الصيرفي ، والحافظ أبي بكر الجوزقي ، وأبي محمد المخلدي ، وعبيد الله بن محمد الفامي ، وأحمد بن محمد الخفاف ، وأبي عمرو أحمد بن أبي الفراتي ، وطائفة .

قال عبد الغافر بن إسماعيل : أما شيخنا أبو بكر المغربي البزاز ، أخو خلف ، فشيخ نظيف ، طاف به وبأخيه أبوهما الشيخ منصور على مشايخ عصره ، فسمعا الكثير ، وجمع لأبي بكر الفوائد . سمع منه الأئمة الكبار ، ورزق الرواية سنين ، وعاش عيشا نقيا . توفي سنة اثنتين وستين وأربعمائة . كذا قال .

وقال غيره : توفي سنة ستين .

وقال أبو القاسم بن عساكر : توفي في رمضان سنة تسع وخمسين وأربعمائة .

قلت : حدث عنه : عبد الغافر الفارسي ، وأبو عبد الله الفراوي ، وأبو القاسم الشحامي ، وعبد الرحمن بن عبد الله البحيري ، وآخرون

وله أربعون حديثا سمعناها .

أخبرنا أحمد بن هبة الله غير مرة ، عن عبد المعز بن محمد ، أخبرنا تميم [ ص: 95 ] بن أبي سعيد المعلم ، أخبرنا أحمد بن منصور ، أخبرنا الحسن بن أحمد ، أخبرنا أبو العباس السراج ، حدثنا قتيبة ، حدثنا الليث ، حدثنا عقيل ، عن الزهري ، عن سالم ، عن أبيه : أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال : المسلم أخو المسلم ، لا يظلمه ولا يشتمه ، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته ، ومن فرج عن مسلم كربة ، فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة ، ومن ستر مسلما ستره الله يوم القيامة .

أخرجه البخاري ، عن ابن بكير ، ومسلم عن قتيبة معا عن الليث .

وفيها مات أبو نصر أحمد بن عبد الباقي بن طوق بالموصل ، وأبو القاسم الحنائي بدمشق ، ومسند واسط القاضي أبو تمام علي بن محمد بن الحسن المعتزلي وأبو مسلم بن مهربزدا وشيخ المالكية عبد الجليل بن مخلوف المصري ، وقد شاخ .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث