الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 141 ] الجعفري

عالم الإمامية ، الشريف أبو يعلى ، حمزة بن محمد الهاشمي ، الجعفري . من دعاة الشيعة .

لازم الشيخ المفيد وبرع في فقههم ، وأصولهم وعلم الكلام ، وزوجه المفيد ببنته ، وخصه بكتبه . وأخذ أيضا عن الشريف المرتضى ، وصنف التصانيف ، وكان يحتج على حدث القرآن بدخول الناسخ فيه والمنسوخ ، وكان بصيرا بالقراءات .

قال ابن أبي طي في " تاريخ الشيعة " : كان من صالحي طائفته وعبادهم وأعيانهم ، شيع جنازته خلق عظيم ، توفي سنة خمس وستين وأربعمائة ببغداد .

فأما ما زعمه من حدث القرآن ، فإن عنى به خلق القرآن ، فهو معتزلي جهمي ، وإن عنى بحدوثه إنزاله إلى الأمة على لسان نبيها -صلى الله عليه وسلم- واعترف بأنه كلام الله ليس بمخلوق ، فلا بأس بقوله ، ومنه قوله تعالى : ما يأتيهم من ذكر من ربهم محدث إلا استمعوه وهم يلعبون أي محدث الإنزال إليهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث