الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 215 ] ابن المسلمة

هو الإمام العابد ، الصدوق ، أبو الفرج ; أحمد بن محمد بن عمر المعدل .

سمع أبا بكر النجاد ، وأحمد بن كامل القاضي ، وابن علم ودعلجا .

قال الخطيب كان ثقة يملي في السنة مجلسا واحدا ، وكان موصوفا بالعقل والفضل والبر ، وداره مألف لأهل العلم ، وكان صواما ، كثير التلاوة .

مات في ذي القعدة ، سنة خمس عشرة وأربعمائة عن ثمان وسبعين سنة .

قلت : حدث عنه الخطيب ، وطراد الزينبي ، وغيرهما .

وتفقه على شيخ الحنفية أبي بكر الرازي .

وسرد الصوم وكان يتهجد بسبع القرآن . [ ص: 216 ]

قال رئيس الرؤساء : كان جدي يختلف إلى أبي بكر الرازي ، ورئي له أنه من أهل الجنة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث