الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

القيرواني

العلامة البليغ أبو علي الحسن بن رشيق الشاعر . [ ص: 325 ] كان أبوه من موالي الأزد . ولأبي علي تصانيف منها : " العمدة في صناعة الشعر " وكتاب " الأنموذج " . و " الرسائل الفائقة " .

ولد بالمسيلة وتأدب ، وعلمه أبوه الصياغة ، فلما قال الشعر رحل إلى القيروان ، ومدح ملكها ، فلما أخذتها العرب ، واستباحوها ، دخل إلى صقلية ، وسكن مازر إلى أن مات سنة ثلاث وستين وأربعمائة ويقال : مات في ذي القعدة سنة ست وخمسين .

وله كتاب " قراضة الذهب " . وكتاب " الشذوذ في اللغة " ، ذكره ابن خلكان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث