الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

الأنماطي

الشيخ ، المسند ، الأمين أبو القاسم ، عبد العزيز بن علي بن أحمد بن الحسين البغدادي الأنماطي ، العتابي ، من محلة العتابية ، وهو ابن بنت السكري .

حدث عن : أبي طاهر المخلص .

قال الخطيب : كتبت عنه ، وكان سماعه صحيحا .

حدث عنه : أبو بكر قاضي المارستان ، وأبو القاسم بن السمرقندي ، [ ص: 396 ] وعبد الوهاب الأنماطي ، وأحمد بن الطلاية الزاهد ، وآخرون .

قال عبد الوهاب : هو ثقة .

قلت : مولده في سنة ثمان وثمانين وثلاثمائة .

ومات في رجب سنة إحدى وسبعين وأربعمائة وقع لنا من عواليه .

أخبرنا أحمد بن إسحاق ، أخبرنا المبارك بن أبي الجود ، أخبرنا أحمد بن أبي غالب الزاهد ، أخبرنا عبد العزيز بن علي سنة ثمان وستين وأربعمائة ، أخبرنا محمد بن عبد الرحمن الذهبي ، حدثنا عبد الله بن أبي داود ، حدثنا أحمد بن صالح ، حدثنا ابن أبي فديك ، أخبرني ابن أبي ذئب ، عن شرحبيل ، عن أبي سعيد الخدري ، أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : لأن يتصدق الرجل في حياته بدرهم خير من أن يتصدق بمائة دينار عند موته .

ومات معه صاحب دمشق أتسز الخوارزمي وأبو علي بن البناء وأبو علي الوخشي وسعد بن علي الزنجاني وعبد الباقي بن محمد بن العطار الوكيل وشيخ النحو عبد القاهر الجرجاني وأبو عاصم [ ص: 397 ] الفضيلي وأبو الفضل محمد بن عثمان القومساني زاهد همذان وأبو الخير الصفار .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث