الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر الإباحة للمرء أن يوقر إمامه ويعظمه جهده وإن كان في قوله لمن قصد ضده ما لا يوجب الحكم ذلك

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 444 ] ذكر الإباحة للمرء أن يوقر إمامه ويعظمه جهده ، وإن كان في قوله لمن قصد ضده ما لا يوجب الحكم ذلك .

4583 - أخبرنا محمد بن إسحاق بن خزيمة قال : حدثنا أبو عمار قال : حدثنا وكيع عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم عن المغيرة بن شعبة ، أنه كان قائما على رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم بالسيف ، وهو ملثم ، وعنده عروة ، قال : فجعل عروة يتناول لحية النبي صلى الله عليه وسلم ويحدثه ، قال : فقال المغيرة لعروة : لتكفن يدك عن لحيته ، أو لا ترجع إليك ، قال : فقال عروة : من هذا ؟ قال : هذا ابن أخيك المغيرة بن شعبة ، فقال عروة : يا غدر ، ما غسلت رأسك من غدرتك بعد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث