الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى السماء منفطر به كان وعده مفعولا

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

السماء منفطر به كان وعده مفعولا

18 - السماء منفطر به ؛ وصف لليوم بالشدة أيضا؛ أي: السماء؛ على [ ص: 559 ] عظمها؛ وإحكامها؛ تنفطر به؛ أي: تنشق؛ فما ظنك بغيرها من الخلائق؟! والتذكير على تأويل "السماء"؛ بـ "السقف"؛ أو: "السماء شيء منفطر"؛ وقوله: "به"؛ أي: بيوم القيامة؛ يعني أنها تنفطر لشدة ذلك اليوم؛ وهوله؛ كما ينفطر الشيء بما يفطر به؛ كان وعده ؛ المصدر مضاف إلى المفعول؛ وهو اليوم؛ أو إلى الفاعل؛ وهو الله - عز وجل -؛ مفعولا ؛ كائنا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث