الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين

7- صراط الذين أنعمت عليهم بالهداية ويبدل من الذين بصلته غير المغضوب عليهم وهم اليهود ولا وغير الضالين وهم النصارى ونكتة البدل إفادة أن المهتدين ليسوا يهودا ولا نصارى، والله أعلم بالصواب، وإليه المرجع والمآب، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله، وصحبه وسلم تسليما كثيرا دائما أبدا، وحسبنا الله، ونعم الوكيل، ولا حول، ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

[ ص: 2 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث