الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم لا يجهر بعضكم على بعض في القرآن

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 139 ] 60 - ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم: لا يجهر بعضكم على بعض في القرآن

116 - أخبرنا محمد بن سلمة قال: أنا ابن القاسم عن مالك قال: حدثني يحيى بن سعيد:

والحارث بن مسكين - قراءة عليه - عن ابن القاسم قال: حدثني مالك عن يحيى بن سعيد عن محمد بن إبراهيم التيمي عن أبي حازم [ ص: 140 ] التمار عن البياضي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج على الناس وهم يصلون، وقد علت أصواتهم بالقراءة، فقال: "إن المصلي يناجي ربه، فلينظر ماذا يناجيه به، ولا يجهر بعضكم على بعض في القرآن".

[ ص: 141 ] 117 - أخبرنا محمد بن رافع قال: ثنا عبد الرزاق، قال: أنا معمر عن إسماعيل بن أمية عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن أبي سعيد الخدري قال: اعتكف رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد فسمعهم يجهرون بالقراءة وهو في قبة فكشف الستور وقال: ألا إن كلكم مناج ربه [ ص: 142 ] فلا يؤذين بعضكم بعضا، ولا يرفعن بعضكم على بعض في القراءة، أو قال: في الصلاة.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث