الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

759 ( 125 ) من قال : الوتر سنة .

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال : حدثنا ابن مبارك عن عبد الحكيم عن سعيد بن المسيب قال : سن رسول الله صلى الله عليه وسلم الوتر كما سن الفطر والأضحى [ ص: 196 ]

( 2 ) حدثنا أبو الأحوص عن أبي إسحاق عن عاصم بن ضمرة قال : قال علي : الوتر ليس بحتم كالصلاة المكتوبة .

( 3 ) حدثنا حفص بن غياث عن ليث عن مجاهد قال : الوتر سنة .

( 4 ) حدثنا معاذ بن معاذ عن ابن عون عن مسلم مولى عبد القيس قال : قال رجل لابن عمر : أرأيت الوتر ، سنة هو ؟ قال : فقال : ما سنة أوتر رسول الله صلى الله عليه وسلم وأوتر المسلمون قال : لا أسنه هو ، قال : مه أتغفل أوتر رسول الله صلى الله عليه وسلم وأوتر المسلمون .

( 5 ) حدثنا أبو خالد الأحمر عن حجاج عن أبي إسحاق عن عاصم عن علي قال : قيل له : الوتر فريضة هي ؟ فقال : قد أوتر النبي صلى الله عليه وسلم وثبت عليه المسلمون .

( 6 ) حدثنا يزيد بن هارون قال : أخبرنا يحيى بن سعيد أن محمد بن يحيى بن حبان أخبره أن ابن محيريز القرشي أخبره عن المخدجي رجل من بني كنانة أنه أخبره أن رجلا من الأنصار كان بالشام يكنى أبا محمد وكانت له صحبة كان يقول : الوتر واجب فذكر المخدجي أنه راح إلى عبادة بن الصامت فذكر ذلك له فقال عبادة : كذب أبو محمد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : خمس صلوات كتبهن الله على العباد من جاء بهن لم يضيع من حقهن شيئا جاء وله عند الله عهد أن يدخله الله الجنة ومن أنقصهن من حقهن شيئا جاء وليس له عند الله عهد إن شاء عذبه وإن شاء أدخله الجنة .

( 7 ) حدثنا محمد بن فضيل عن مطرف عن عمر أنه سئل عن رجل ينسى الوتر قال : لا يضره كأنما هو فريضة .

( 8 ) حدثنا سهل بن يوسف عن عمر عن الحسن أنه كان لا يرى الوتر فريضة .

( 9 ) حدثنا وكيع عن إسرائيل عن جابر عن عطاء ومحمد بن علي قالا : الأضحى والوتر سنة .

( 10 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن أبي إسحاق عن عاصم عن علي قال : الوتر ليس بحتم ولكنه أسنها رسول الله صلى الله عليه وسلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث