الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ غزوة بواط ]

ثم غزا الثانية في ربيع ، وهي غزوة بواط ، خرج بنفسه في مائتي رجل من المهاجرين في شهر ربيع الأول : ليعترض عيرا لقريش فيها أمية بن خلف ، ومعه ألفان وخمسمائة بعير ، وحمل لواءه سعد بن أبي وقاص ، واستخلف على المدينة سعد بن معاذ ، فعاد ، ولم يلق كيدا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث