الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

826 ( 196 ) في الحائض تناول الشيء من المسجد

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال نا أبو معاوية عن الأعمش عن ثابت بن عبيد عن القاسم بن محمد عن عائشة قالت قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : ناوليني الخمرة من المسجد فقلت إني حائض قال إن حيضتك ليست في يدك [ ص: 255 ]

( 2 ) حدثنا أبو أسامة عن هشام عن الحسن قال سئل ابن عمر عن الحائض تناول الطهور أو الشيء من المسجد فقال إن حيضتها ليست في يدها .

( 3 ) حدثنا جرير عن منصور عن إبراهيم قال لا بأس أن تضع الحائض في المسجد الشيء وتأخذه منه ولا تدخله .

( 4 ) حدثنا عبد الأعلى عن معمر عن الزهري أنه كان لا يرى بأسا أن تضع الحائض في المسجد ما شاءت وتأخذه منه .

( 5 ) حدثنا ابن علية عن هشام الدستوائي عن قتادة قال الحائض تأخذ من المسجد ولا تضع فيه .

( 6 ) حدثنا يعلى بن عبيد عن عثمان بن حكيم عن جدته الرباب أن عثمان بن حنيف قال يا جارية ناوليني الخمرة قالت لست أصلي قال إن حيضتك ليست في يدك .

( 7 ) حدثنا ابن نمير عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر أنه كان يقول لجاريته ناوليني الخمرة من المسجد فتقول إني حائض فيقول إن حيضتك ليست في يدك .

( 8 ) حدثنا ابن علية عن هشام الدستوائي عن حماد عن إبراهيم قال تأخذ الحائض من المسجد وتضع فيه .

( 9 ) حدثنا يعلى بن عبيد عن عبد الملك عن عطاء في الحائض تناول في المسجد الشيء قال نعم إلا المصحف .

( 10 ) حدثنا ابن أبي عدي عن أشعث عن الحسن أنه كان لا يرى بأسا أن تأخذ الحائض الشيء من المسجد وتضعه فيه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث