الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى والذين كذبوا بآياتنا سنستدرجهم من حيث لا يعلمون وأملي لهم إن كيدي متين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

والذين كذبوا بآياتنا سنستدرجهم من حيث لا يعلمون وأملي لهم إن كيدي متين أولم يتفكروا ما بصاحبهم من جنة إن هو إلا نذير مبين

والذين كذبوا بآياتنا سنستدرجهم سنستدنيهم إلى الهلاك قليلا قليلا ، وأصل الاستدراج الاستصعاد أو الاستنزال درجة بعد درجة . من حيث لا يعلمون ما نريد بهم وذلك أن تتواتر عليهم النعم فيظنوا أنها لطف من الله تعالى بهم ، فيزدادوا بطرا وانهماكا في الغي حتى يحق عليهم كلمة العذاب .

وأملي لهم وأمهلهم عطف على سنستدرجهم . إن كيدي متين إن أخذي شديد ، وإنما سماه كيدا لأن ظاهره إحسان وباطنه خذلان .

أولم يتفكروا ما بصاحبهم يعني محمدا صلى الله عليه وسلم . من جنة من جنون .

روي : أنه صلى الله عليه وسلم صعد على [ ص: 44 ] الصفا فدعاهم فخذا فخذا يحذرهم بأس الله تعالى فقال قائلهم : إن صاحبكم لمجنون بات يهوت إلى الصباح ، فنزلت . إن هو إلا نذير مبين موضح إنذاره بحيث لا يخفى على ناظر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث