الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة الكلام في الطواف

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

868 - مسألة :

والكلام مع الناس في الطواف جائز ، وذكر الله أفضل ; لأن النص لم يأت بمنع من ذلك ، وقال تعالى : { وقد فصل لكم ما حرم عليكم } فما لم يفصل تحريمه فهو حلال - وبالله تعالى التوفيق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث