العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



مشاكل البروستات
الحرقة في القضيب والرغبة في التبول..ما علاجهما؟

2014-03-10 01:27:53 | رقم الإستشارة: 2214948

د. أحمد محمود عبد الباري

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 88706 | طباعة: 646 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 57 ]


السؤال
السلام عليكم

أعاني من حرقةٍ في مكان القضيب عند التبول، ذهبت إلى الأطباء وعملت فحص سونار، ولم يظهر شيء سوى التهاب في المثانة والكلى، وفيه قليل من الرمل.

قالوا أيضاً يوجد احتقان في البروستاتا سيزول بعد الزواج، واستمررت في العلاج لمدة شهرين، ولم تتحسن حالتي، علما أن الأعراض هي الحرقة بعد التبول خصوصا في القضيب، وعندما تمتلئ المثانة أحس بالرغبة الشديدة للتبول كل ساعتين، حتى لو كانت كمية البول قليلة، مما يُشعرني بالحرج عند الخروج والسفر، أي قدرة التحمل قليلة.

كذلك عندما أقومُ بعصر مثانتي لإخراج البول يظهر سائلٌ لزج عديم اللون، وأحيانا تظهر كتل بيضاء تشبه المني.

كذلك عندي مشكلة أنه عندما أتوضأ وأكون قد دخلت المرحاض، فعند الصلاة أحس أن البول يتقرر أثناء الركوع والسجود!

أرجو الإفادة، وجزاكم الله خيرا.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ abobaker حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هذه الأعراض عادة ما تكون بسبب احتقان البروستاتا, والاحتقان يمكن أن يزول في خلال شهرين أو ثلاثة, ولكن يمكن أن يعود الاحتقان إذا تكررت أسبابه, ولذلك لابد من الابتعاد عما يثير الغريزة، والمسارعة في تفريغ المثانة عند الحاجة لذلك، وتفادي التعرض للبرد الشديد أو الإمساك.

يمكن تناول علاج يزيل احتقان البروستاتا، مثل:Peppon Capsule كبسولة كل ثمان ساعات, أو البورستانورم أو ما يشبههما من العلاجات التي تحتوي على مواد تقلل من احتقان البروستاتا، مثل: الـ Saw Palmetto والـPygeum Africanum وال Pumpkin Seed

إن هذه المواد طبيعية وتصنف ضمن المكملات الغذائية, وبالتالي لا يوجد ضررٌ من استعمالها لفترات طويلة -أي عدة أشهر- حتى يزول الاحتقان تماما.

أما كثرة التبول فله أسباب عديدة، مثل: التهابات المثانة، ومجرى البول, وانقباض المثانة البولية بدون داع, وكثرة كمية البول بسبب نقص الهرمون المضاد لإدرار البول.

يجب عمل جدول للتبول اليومي يبين كمية البول، وكمية السوائل المتناولة، وأنواعها (خاصة الشاي), فقد تكون الشكوى بسبب كثرة شرب هذه المشروبات, وعندها يكون العلاج عن طريق تقليل الشرب.

إن كثرة التبول قد تحدث أحيانا عند بعض الأشخاص الطبيعيين -أي أنه لا توجد عندهم مشكلة مرضية- وذلك عند توفر الظروف التالية: عدم التكرار بكثرة, عدم وجود صديد في البول, كثرة الشرب.

عليك اجتناب كثرة حبس البول أثناء النهار؛ فإن ذلك يؤدي إلى احتقان البروستاتا، وعنق المثانة مما قد يهيج المثانة.

وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

شكرن علي المعلومه

انا اعاني نفس المرض

قراءة المزيد من التعليقات
1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة