الخميس 17 شوال 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




الفطر بسبب امتحان الرياضة وشدة الحر

الإثنين 11 رمضان 1438 - 5-6-2017

رقم الفتوى: 354355
التصنيف: أحكام أخرى

 

[ قراءة: 3732 | طباعة: 80 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أنا تلميذة في الثانية عشرة من عمري، وقد وصلت السن الذي فرض عليّ الصيام فيه، وأنا أقيم في هولندا، والحرارة مرتفعة جدًّا، وعدد ساعات الصيام ١٩ ساعة في اليوم، وعندي في الأسبوع المقبل امتحان خاص بالرياضة ـ الجري، والحركات المتعبة ـ والذي سيدوم ٣ ساعات ونصف، وأظن أنه من الصعب جدًّا أن أصوم ١٩ساعة متواصلة إلى جانب الرياضة، والحرارة، فهل يجوز أن أفطر وأقضيه في شهر شوال؟
الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد: 

فصوم رمضان من أركان الإسلام، ومبانيه العظام، وتعمد الفطر في نهار رمضان كبيرة من أعظم الكبائر، على ما بيناه في الفتوى رقم: 111650.

فما دمت صحيحة مقيمة غير معذورة، فلا يجوز لك الفطر، وما ذكرته من الاختبارات الرياضية، وشدة الحر ليس بمجرده عذرًا يبيح الفطر، فعليك أن تعقدي نية الصيام كل ليلة، وأن تصبحي صائمة، فإذا حصلت لك مشقة لا تحتمل بسبب الصوم في أثناء النهار، فلك أن تفطري، ولمزيد الفائدة تنظر الفتوى رقم: 304057، وما تضمنته من إحالات.

والحاصل أن الواجب على المسلم تعظيم شعائر الله، وأن يعلم أن طاعة الله من أسباب جلب الخير، ودفع الشر، وليس لمسلم أن يتعمد الفطر لشدة حر، أو غير ذلك، إلا إذا شق عليه الصوم مشقة بالغة، بحيث خشي على نفسه التلف، أو حصول مرض من جراء الصوم.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة