الأربعاء 16 شوال 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




لا يجوز الإجهاض في أي مرحلة من مراحل الحمل

الأربعاء 1 جمادى الآخر 1424 - 30-7-2003

رقم الفتوى: 35536
التصنيف: العزل وتحديد النسل والإجهاض

 

[ قراءة: 13442 | طباعة: 384 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
ما حكم الإسلام في الإجهاض بعد 4 أسابيع؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالإجهاض بعد مضي أربعة أسابيع من الحمل محرم ، ولا يجوز في أي مرحلة من مراحل الحمل على الصحيح ، إلا في حالة ما إذا كانت هناك ضرورة تقتضي ذلك، ولا بد أن تكون محققة ومعتبرة شرعًا، مثل أن يكون الإبقاء على الحمل يمثل خطرًا محققًا على حياة الأم، ولا يثبت ذلك إلا بتقرير طبي موثوق به من طبيب ثقة. وإذا تم الإجهاض قبل تخلق الجنين - وهو يتخلق بعد مرور أربعين يومًا بنص الحديث - فتجب التوبة من ذلك، وهي كافية إن شاء الله، ولا تترتب عليه كفارة. وللفائدة تراجع الفتوى رقم: 2016. والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة