English| Deutsch| Français| Español

  ثلاثة يعرفون عند ثلاثة : الحليم عند الغضب ، والشجاع عند اللقاء ، والصديق عند النائبة 

الفتاوى

اليوم وأنا أبحث في موقعكم، وجدت أنكم قلتم إنه يجب أن تنوي الصيام في الليل، وأنا وعائلتي لم نكن نعلم هذه المعلومة، فهل يجب أن تنوي الصيام كل اليوم؟ ومتى؟ وما هي صحة صيامي أنا وعائلتي، حيث صمنا حياتنا دون

ما هي كيفية التلفظ بنية صيام يوم قضاء؟

في الفتوى رقم: 305713، قلتم: وأما الصيام: فهو صحيح، لأن الاغتسال من الحيض ليس شرطا في صحته ـ ولكن السؤال لم يكن عن الاغتسال من الحيض بعد الطهر، بل كان عن عدم التحقق من الطهر بتتبع المكان، كما ذكر في الفتوى

انقطع دم الحيض قبل الفجر أمس ونويت الصيام اليوم إلا أنني لم أغتسل إلى الآن لكي أتيقن من الطهر؛ لأني لم أكن واثقة، فهل إذا اغتسلت الآن وأتممت الصيام هل يجب القضاء؟ وبالنسبة للصلاة ماذا أفعل؟ جزاكم الله

هل تمنع الصلاة والصوم للشخص الذي شرب الخمر ولم يسكر قبل رمضان بثلاثة أسابيع؟ حتى لو شرب أقل من نصف كأس؟ فهل يجوز له صيام رمضان وهو تاب وندم؟.

هل يقبل الصيام بدون صلاة في رمضان، مع العلم أن ترك الصلاة ليس كسلا، ولكنه بسبب أنها ممنوعة في الجيش؟. وشكرا.

‏نويت في الليل أني سأصوم هذا ‏اليوم، وكنت سأكتب هذا في ‏مذكراتي، وعند الصباح نسيت أني ‏نويت صيام هذا اليوم قضاء فريضة، ‏وظننت أنني لم أنو، وفكرت هل أكمله تطوعا، أو أفطر، ثم تذكرت ‏أني نويت من الليل.‏ هل

أصابني وسواس في الوضوء والنية والصلاة، وفاتتني صلوات لم أصلها بسبب الوسواس، وكنت أخاف أن أصلي على نجاسة، فهل يقبل صيامي إذا صمت وعلي صلوات لم أقضها؟ أفيدوني.

عادة حيضي خمسة أيام، لكنني أفطرت في اليوم الرابع، ولم ينزل شيء، واليوم هو اليوم الخامس ولم أقم بنية الصيام من الليل وأريد أن أتطهر لأنني رأيت الجفوف, فهل أصوم اليوم مع أنني لم أبيت نية الصوم من الليل؟.

هل هناك من العلماء من يعد نية صيام الفرض غير واجبة، أو أنها تصح إن نواها الشخص بعد الفجر؟

السابق